الارشيف / أخبار عاجلة

بالفيديو | الحلم الذي افزع حبيب العادلي قبل مذبحة القديسين واصدر امر بقرار فوري للاقباط

موضوع

معجزة ظهور الأم ايريني لحبيب العادلي

في 31 أكتوبر 2006 تُوفيت الأم إيريني رئيسة دير الشهيد أبي سيفين بمصر القديمة، وأشهر راهبة قبطية في مصر، احتلت مكانة كبيرة عند الأقباط ورغم مرور ثماني سنوات على رحيلها  إلا أن الحديث عن سيرتها ومعجزاتها وتكريمها لا ينقطع، وقد أصدر دير أبي سيفين بمصر القديمة عددا من الكتب حول حياتها ومعجزاتها وما زالت العقلية القبطية تبحث عن الانتصار بالمعجزات السماوية كلما اشتدت الهزائم الأرضية بهم، وهي طبيعة تتعلق بنفسية الأقليات في كل مكان، وبالنسبة للأم إيريني يعد الانتصار لرمز مختلف؛ فهي امرأة تنتمي للصعيد حيث تهميش المرأة وتهميش التنمية، كما أنها راهبة وهي "رهبنة الأنقياء"، حيث لا هدف من وراء رهبنة النساء، لا رتب كهنوتية ولا أسقفية، بل المسيح وحده- من وجهة نظرهم- وهنا لا مانع من نسج مزيد من القصص التي رويت وما زالت تروى، والتي لا دليل ماديا ملموسا عليها، وإنما روايات يرويها البعض، للانتصار على الطغاة والتجبر السياسي بالإعجاز السماوي، فيتداول الأقباط حولها أربعا من  المعجزات التي تقهر واقعًا بغيضًا.


عرض خاص من بتر هاوس بالعاصمه الاداريه بمقدم ٥٦ ألف

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا